معسكر الإبتكار بجامعة أسوان


 نظم نادي “مصر تعمل” ونادي “طموح المرأة” بجامعة أسوان معسكر إبتكار استمر في الفترة من 13/2 إلى 16/2 اجتمع خلاله الطلاب لمشاركة أفكارهم و تعلم كيفية إيجاد حلول و مشروعات مبتكرة التي يمكن من خلالها دعم مجتمعاتهم.

 وقد حضر معسكر الإبتكار بالتعاون مع جامعة أسوان ما يقرب من 140 طالب وخريج و استمر ذلك لأربعة أيام. أقيم المعسكر في حرم جامعة أسوان حيث شارك الحضور في عدة ندوات تفاعلية حول كيفية خلق وتطوير أفكار إبداعية يمكنهم من خلالها دعم المجتمع، كما حصلوا على التدريب الأساسي على مهارات التسويق والحصول على تمويل ليتمكنوا من تنفيذ أفكارهم ونقلها لأرض الواقع.

 كما أقيمت خلال أيام المعسكر ندوة “ساعة من البرمجة” والتي مكنت الحضور من التعرف على الفرص اللا محدودة في مجالات تكنولوجيا الاتصالات ونظم المعلومات.

 ويقول أحمد خلف، طالب بكلية الهندسة جامعة أسوان : “بحضوري المعسكر أشعر وكأنني أفعل شيئًا ذو قيمة لأول مرة في حياتي، حيث أتيحت لي الفرصة للعمل مع فريق من الأفراد الرائعين كان لي دور بينهم، أشكر كل المنظمين على المجهود العظيم الذي بذلوه كما أشكر شركة مايكروسوفت على هذا التدريب”

 وقد كانت هناك خطة مبتكرة قام عليها المعسكر حيث أنه خلال أيامه تم تقسيم الحاضرين إلى أربعة مجموعات ليعملوا على إيجاد أفكار لشركات جديدة ويقوموا بالتفكير في سبل التسويق والتنفيذ وكذلك التخطيط لإنشاء مشروعات صغيرة بإمكانها مساعدتهم على تطوير مجتمعاتهم المحلية من أجل خدمة أفرادها.

 وفي اليوم الأخير تحديدًا قامت المجموعات بعرض أفكار المشروعات أمام الجميع من أجل تقييمها. كانت فكرة مشروع الفريق الفائز تتلخص في إنتاج وتوزيع شواحن للهواتف المحمولة تعمل بالخلايا الشمسية.

 تستهدف مباردة مصر تعمل من خلال ذلك الإستغلال الأمثل للطاقات البشرية المتمثلة في ال350 عضو المشارك في المباردة المتوزعين على 9 محافظات، حيث نقوم من خلال تلك المباردة بتقديم الإرشاد المهني للشباب وكذلك إختبارات تحديد القدرات والمئات من الدورات التدريبية على الإنترنت والتي تساعد الشباب على بناء قدراتهم المهنية ليتمكنوا من الحصول على وظيفة.

  كما يعمل المائة عضوة في نوادي طموح المرأة بالمحافظات المختلفة على بناء قدرات الفتيات حتى يتمكن من إدراك الحجم الحقيقي لقدراتهن والفرص المتاحة أمامهن من خلال برامج التدريب والإرشاد وبناء شبكة دعم قوية بين طالبات الجامعات من ناحية والنساء العاملات من ناحية أخرى حتى نتمكن في النهاية من سد الفجوة بين الجنسين في مجالات العمل المختلفة.

 يذكر أن معسكر الإبداع الذي أقيم في أسوان يعد أحد الجهود التي يبذلها فريق المواطنة بشركة مايكروسوفت بهدف دعم النمو الاقتصادي والاجتماعي في صعيد مصر.

Comments (0)