ورشة عمل كن صوت مجتمعك ليصل للعالم وفرصة للإبداع وتوسيع دائرة العلاقات


 كجزء من خطة مايكروسوفت لتعزيز الشباب، قمنا بالتعاون مع هيئة العلاقات الثقافية بالسفارة الأمريكية بالقاهرة ومؤسسة تغيير الجيل ونادي الصحافة الشبابية بتنظيم ورشة عمل “كن صوت مجتمعك ليصل للعالم” والتي حضرها 40 شاب من أفضل الشباب في مصر ممثلين عن 20 جامعة في 12 محافظة مصرية حتى نعطيهم بعض النصائح التي تمكننهم من إصال أفكارهم للعالم بأسره.

أقيمت الورشة تحت مظلة مبادرة 4Africa والتي تنظمها مايكروسوفت لدعم سكان القارة الإفريقية وتمكينهم من اكتشاف مواردهم والفرص المتاحة أمامهم، واستمرت ليومين متتاليين في الثاني والثالث من شهر نوفمبر الماضي.

وخلال اليومين قمنا بالتركيز على بناء القدرات والمواهب لدى الشباب الطموح والمتحمس حتى يصبحوا قادرين على إحداث تغيير إيجابي في مجتمعاتهم وجعل العالم أفضل.

ومن المهارات التي استهدفنا تطويرها بشكل أساسي، مهارات القيادة والتواصل الفعال ومهارات التفاوض، كما ناقشنا معهم أهمية المشاركة المجتمعية والفائدة التي تعود بها على الفرد والمجتمع.

في بداية اليوم الأول قمنا بتنظيم أنشطة تفاعلية بهدف كسر حواجز التواصل بين الحضور وبعضهم وبين الحضور والمدربين حتى تصبح ورشة العمل أكثر فعالية وكذلك لكي نساعدهم على بناء دائرة علاقات مع شباب آخرين مشابهين لهم في الفكر والرؤية ليتمكنوا مستقبلا من تحفيز بعضهم وكذلك التعاون فيما بينهم في الأنشطة المختلفة.
ومن خلال هذه الأنشطة تمكن الشباب من مشاركة اهتماماتهم مع الآخرين وتقديم أنفسهم لهم بصورة أعمق.

وخلال اليوم الأول تم تقسيم الحضور إلى مجموعات لتتناقش كل مجموعة معا في أحد التحديات التي تواجه المجتمع وفكروا سويًا في كيفية إيجاد حلول إبداعية لها، بعدها قامت المجموعات بالنقاش معًا بشكل مجمع في كل التحديات التي تم طرحها وما وصلت إليه كل مجموعة.

في اليوم الثاني قام الحاضرون من قادة المستقبل بالتعبير عن أفكارهم من خلال ندوة الصحافة المجتمعية والتي قمنا خلالها بالإعلان عن مسابقة الفيديو والتي تم الإعلان عن الفائزين فيها لاحقًا في شهر ديسمبر. وفي نهاية اليوم قمنا بتقسيم الحاضرين على 5 مجموعات ليقوموا بإعداد عرض تقديمي قصير عن أسوأ برنامج تلفيزيوني على الإطلاق! ليتعلموا ما ينبغي فعله من خلال التعرف على ما لا ينبغي فعله.

وخلال ورشة العمل قام فريق نادي الصحافة الشبابية بالإعلان عن اللقاء الذي سينظمه النادي لأعضاءه بصورة شهرية ليتناقشوا في الموضوعات المشتركة والتي تخص الشباب وصحافة الشباب على وجه الخصوص. كما قاموا بالإعلان عن اللقاء الذي سيتم فيه الإعلان عن الفائزين في مسابقة الفيديو.

خرج الشباب من ورشة العمل بروح مليئة بالحماسة والثقة بالنفس والرغبة في الإبداع والتغيير وظهر ذلك واضحًا من تعليقاتهم على الورشة حيث يقول محمد شرف: “لقد تعلمت خلال اليوم أن أثق في قدراتي وذاتي أكثر”.

كما قالت سمر جابر، طالبة بجامعة حلوان: “لقد استمتعت كثيرًا بالورشة وسعدت للقاء شباب من مجتمعات مختلفة حول مصر وكان من أكثر ما أعجبني في اليوم، أن ورشة عمل ذات محتوى مفيد كهذا مقامة في مصر، وباللغة العربية! مما أتاح للحضور والمدربين التواصل الفعال فيما بينهم دون وجود لحواجز اللغة”.

ثم غادر الجميع مقر الفعالية بعد أن تعمقت معرفتهم ببعضهم البعض وعلى اتفاق بأن يظل التواصل واللقاءات الدورية بينهم مستمرة ليتمكنوا من التعاون في سبيل تحقيق أهدافهم المشتركة.

Comments (0)

Skip to main content