مايكروسوفت باكستان تنظم للمرة الأولى معسكرًا لتدعيم الفتيات في مجال التكنولوجيا


قام فرع شركة مايكروسوفت في باكستان في الـ 27 من مارس لعام 2013 بتنظيم معسكرًا تدريبيًا يحمل عنوان DigiGirlz وذلك بهدف نشر العلوم المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات في أوساط المرأة الباكستانية. حضر هذا   المعسكر،والذي يقام للمرة الأولى، ما يقرب من 15 فتاة يمثلن 7 مدارس مختلفة من بينها مدارس خاصة وحكومية. وخلال المعسكر تم التأكيد على أن بإمكانهن أن يصبحن ما يحلمن به وأن يعملن في شركات رائدة مثل مايكروسوفت.

انطلقت مبادرة DigiGirlz تحت مظلة برنامج YouthSpark وذلك لاستثمار الجهود في إتجاه يدعم تعليم الفتيات المجالات المتعلقة بالعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات وهي مجالات تعزف المرأة على مستوى العالم عن دراستها والتخصص فيها.

وكأحد فعاليات مبادرة DigiGirlz، أقيم هذا المعسكر التدريبي لتوسيع مفهوم الفتيات فيما يتعلق بالعمل في مجال تكنولوجيا المعلومات. وكان ذلك المعسكر بمثابة تجربة فريدة من نوعها حيث أتاح الفرصة لفتيات المرحلة الثانوية لفهم ماهية العمل في مجال التكنولوجيا، والتحدث وجهًا لوجه مع موظفي شركة مايكروسوفت واكتساب الخبرات منهم، وممارسة تطبيقات عملية على الكمبيوتر مكنتهم من اكتساب مهارات حقيقية والاستمتاع في الوقت ذاته.

كما ضم برنامج المعسكر تجارب عملية على الروبوتات، وشرح عملي على استخدامات تكنولوجيا المحاكاة، وكذلك إعطاء الفرصة للفتيات لتجربة Windows8 الجديد على شاشات تعمل باللمس، بالإضافة إلى محاضرة عن كيف يقوم الإنسان بالتسويق لذاته، ومحاضرة أخرى عن كيفية البناء السريع لشبكة المعارف في مجال العمل، ومحاضرة ثالثة عن بناء فريق العمل الناجح اكتسب من خلالها الفتيات الكثير من الخبرات فيما يتعلق بالعمل كفريق.

خلال الكلمة الإفتتاحية قدمت سلمى نصار، أحد المسئولين في الشركة، محاضرةً تؤكد فيها على أن الشركة تقوم بتوفير خدمات متعلقة بالتدريب والإرشاد لكن من يريد أن يعمل مستقبلًا في مجال التكنولوجيا.

وفي الحدث، ألقى أمير راو مدير مايكروسوفت باكستان كلمةً قال فيها:
“تعد تكنولوجيا المعلومات اليوم جزءًا لا يتجزأ من مجتمعنا؛ فهي تؤثر في كل عناصره وتتداخل مع كل مكوناته وهو الأمر الذي يخلق الإبداع. ولذلك أنطلقت مبادرة DigiGirlz والتي تعمل على مساعدة الفتيات عن طريق إكسابهم المهارات التي تمكنهم من شغل وظائف في أكثر المجالات مواكبةً للعصر، وليصبحن على وعيٍ تام بالتأثير الذي يمكن لهن إحداثه في مجتمع المستقبل. هذا البرنامج يهدف في المقام الأول إلى دعم وتشجيع الفتيات لإكمال تعليمهن الجامعي في مجالات مثل علوم الحاسب والتي يزداد عليها الطلب يومًا بعد يوم وكذلك لبناء المهارات الأساسية لديهم وحثهن على العمل في مجالات تكنولوجيا المعلومات والمشاركة الفعالة في نموه”

وتعليقًا على هذا الحدث قالت باختاور أوان، وهي أحد المشاركات من الطالبات:
“أود أن أشكر مايكروسوفت باكستان على إتاحة هذه الفرصة الرائعة لي ولزميلاتي، لقد حصلت من خلال هذه التجربة على الكثير من الخبرات الملهمة، الأمر الذي جعلني أفكر جديًا في العمل في مجال تكنولوجيا المعلومات ، كما أتمنى لو أعمل في شركة مايكروسوفت في المستقبل”

ومن جانبنا، نتقدم بالشكر والتقدير لكل المتحدثين في المعسكر وهم: صهيب خليل، طاهر مسعود، عثمان خان، على دورهم الذي لا يمكن إنكاره في نشر المعرفة وإلهام الفتيات.
كما نود أيضًا أن نشكر جاكيندا شيسلم، المسئولة عن التوعية المجتمعية في مايكروسوفت الولايات المتحدة على دعمها الجاد ليخرج هذا اليوم بالصورة الناجحة التي أردناها، وكذلك على توفير كل ما تطلبه هذا اليوم
ولا ننسى أن نشكر الدور الذي قام به فريق مايكروسوفت باكستان في استضافته للحدث.

وكان هذا هو معسكر DigiGirlz الأول في باكستان، وعلى موعد مع فعاليات أخرى تقوم بها الشركة في إطار مبادرة DigiGirlz.

Comments (0)

Skip to main content