كل مصر على النت تجري تدريب المدربين


الفجوة الرقمية، أو التفاوت الشاسع في معرفة كيفية استخدام الانترنت والتعامل معها والإستفادة منها ومن وسائل تكنولوجيا المعلومات، لها تأثير بليغ على تشكيل المجتمع وتصنيفه من حيث المستوى المعي يشي والثقافي والتقدمي. في مصر، فقط 25% من السكان، والذين فاقوا عددا ال80 مليون، يحظون بإمكانية الدخول إلى الإنترنت وتسخير خدمات الإنترنت من أجل النهوض بالحالة الاجتماعية والاقتصادية في مصر، ويبقى ال75% الآخرون محرومون من هذه الميزة لأسباب عديدة تتراوح من عدم وجود البنية التحتية الجاهزة، أو نقص في الإمكانيات المادية المستلزمة للاستمتاع بالتكنولوجيا الحديثة، أو قصور في الخبرة في التعامل مع الإنترنت، أو انشغال بالمتطلبات الأساسية الأكثر بساطة بحيث لا يتطلع الفرد للتعرف على أهمية الإنترنت وتكنولوجيا المعلومات وكيف يمكن ان تساعده في تحقيق المطلبات الحياتية البسيطة

وتأتي هذه المبادرة في إطار مبادئ المسئولية المجتمعية للشركات التي تعتنقها Microsoft، فتعمل دائما على دعم المجتمع الذي تدخل فيه، إيمانا منها بالدور الريادي الذي تستطيع الشركات القيام به في تطوير المجتمعات ودفعها للأمام.

وبعد انطلاقة قوية وايجابية، بدأت Microsoft مرحلة “تدريب المدربين” حيث تجمع المتطوعون من الشباب ليخدموا كقادة للتغيير ويدعموا المشاركة المدنية في مجتمعهم عن طريق تعليم المزيد من المواطنين استخدام الإنترنت. والتدريبات التي ذكرناها فيما سبق تُجرى في جميع أنحاء مصر، فقد تم بالفعل تدريب 50 متدرب ليصبحوا مدربين معرفة رقمية في القاهرة الكبرى، ومن المخطط أن تتوسع التدريبات لتشمل المحافظات بحلول نهاية أكتوبر. سيتم اعتماد كل متدرب ليقوم بدوره بتدريب المواطنين على منهج Microsoft للمعرفة الرقمية.

حاليا في القاهرة يتلقى 150 مواطنا التدريب على المعرفة الرقمية في كل من بولاق الدكرور ومنشية البكري والشرابية. وقد قامت وزارة القوى العاملة بتوفير مراكز التدريب مجانا، وذلك في إطار الشراكة بين Microsoft والوزارة لتقديم المعرفة الرقمية للعمالة والمجتمعات في المناطق التي تفتقر إلى الخدمات.

كل مصر على النت في سيناء

في العريش، التقت مايكروسوفت بممثلين لأكثر من 50 جمعية أهليه في إطار مؤتمر “التواصل مع سيناء”. وقد أجريت مقابلات لأكثر من 120 من الشباب للالتحاق ببرنامج تدريب المتدربين التابع لمبادرة “Get Online” التي نطلق عليها “كل مصر على النت”. وسيقوم 60 من هؤلاء الشباب بتقديم تدريب على المعرفة الرقمية ل3000 مواطن في الثلاثة أشهر القادمة.

وقد أطلقت Microsoft مبادرة “كل مصر على النت” إيمانا منها بأن المعرفة الرقمية تتيح للفرد السبل للاستزادة من المعرفة والتعرف على الحقوق والواجبات وممارسة الديمقراطية والتعبير عن الذات، مما يُعد أفرادا أقدر على المساهمة في بناء مصر ما بعد الثورة وتخطي العوائق والتحديات المستجدة.

كل مصر على النت تطرق الأبواب في بني سويف في مارس

بالاشتراك مع جمعية التنظيم والإدارة والتنمية ببني سويف، قدمنا دورات للتوعية والتوجيه عن مبادرة “Get Online” أو “كل مصر على النت” لممثلي الجمعيات الأهلية ببني سويف. وقد قمنا باختيار 60 متدرب ليخضعوا لبرنامج تدريب المدربين بعد عقد مقابلات تقنية مع كل من تم ترشيحه للمهمة.

ومبادرة “كل مصر على النت” تقدمها Microsoft بالتعاون مع الجمعيات الأهلية ووزارة القوى العاملة بهدف التوعية بالمعرفة الرقمية والمواطنة الإلكترونية لتطوير الفرد المصري بشكل يجعله أقرب لما تتطلبه مرحلة إعادة بناء الدولة بعد الثورة.

Comments (0)