الأمم المتحدة تحتفل باليوم العالمى للتطوع بمركز شباب الجزيرة


يحتفل برنامج الأمم المتحدة للمتطوعين مع شركاءه باليوم العالمي للتطوع تحت شعار “عافر”، وذلك صباح السبت القادم، بمركز شباب الجزيرة.
وسوف يتضمن اليوم الألعاب التقليدية والرياضية والمسابقات الم مختلفة ومعرضاً للتدريب ومعرضاً للكتب وآخر للمنظمات غير الحكومية، إلى جانب عرض غنائي لفرقة كايروكي.
ويمثل اليوم العالمي للتطوع مناسبة هامة تتيح لجميع المتطوعين أن يفخروا بما يفعلونه ويقدمونه، كما أنه فرصة لتشجيع الآخرين على التطوع ولزيادة الوعي عن الخير الذي يعود على المجتمع بسبب مساهمات المتطوعين، إنه يوم للإشادة بجهود المتطوعين والمنظمات التي يعمل بها المتطوعون.
ويقدم برنامج الأمم المتحدة للمتطوعين الدعم لليوم العالمي للتطوع منذ إنشائه، إنطلاقاًمن رؤية هذا اليوم العالمي كفرصة مثالية للتعرف على ما للتطوع من أثر كبيرفي جميع أنحاء العالم.
ويمكن للحركات القاعدية التطوعية، في هذا اليوم العالمي،التواصل مع المجتمعات المحلية ومنظمات الأمم المتحدة والجهات الحكومية. وفي الوقت الحالي يوجد حوالي ٧٣٠٠ متطوع في الأمم المتحدة على الصعيد الدولي والصعيد الوطني، يساهمون في جهود الأمم المتحدة في مجال التنمية المستدامة والعمل من أجل السلام في أكثر من ١٣٠ دولة على مستوى العالم. وعادة ما يتم الاحتفال باليوم العالمي للتطوع كل عام من أجل حث الحكومات على اتخاذ التدابير اللازمة من أجل زيادة الوعي بأهمية إسهام الخدمة التطوعية،وبذلك يتم تحفيز المزيد من الأشخاص من جميع مسالك ومناحي الحياة على تقديم خدماتهم وإسهاماتهم كمتطوعين في بلدانهم وخارجها على حد سواء.
إن مفهوم التطوع موجود في كافة الثقافات واللغات والديانات، وفي كل عام يتطوع نصف مليون شخص بوقتهم و مهاراتهم للمساعدة في تحسين حياة الآخرين. لكن الأمر يتجاوز الإسهام فيالمساعدة في تحسين حياة الآخرين، إلى اكتساب المتطوعين أنفسهم لشعور أكبر بالانتماء لمجتمعاتهم.
إن اليوم العالمي للتطوع 2013 هو لحظة للبناء على النتائج الايجابية التي تحققت في السنوات الماضية وفرصة ثمينة لزيادة الوعي من خلال المنتدى القائم بالفعل، “بالعمل التطوعي نصنع الفرق”. 

Comments (0)