برنامج شركاء مايكروسوفت للطلاب يساعد الطلاب السعوديين على تطوير مهاراتهم التقنية


بقلم: نور الخوجة؛ مديرة البرامج الأكاديمية في مايكروسوفت

تشهد منطقة الشرق الأوسط ظاهرة تزايد أعداد الشباب بالنسبة لسكانها، حيث تشير الأرقام إلى أن أكثر من 30% من سكان المنطقة تتراوح أعمارهم بين 15 و 29 عاماً. ومن أجل رخاء وازدهار هذا الجيل فإننا نحتاج إلى ايجاد الفرص التي تترك أثراً ملموساً في تحسين مستوى التوظيف وريادة الأعمال والتعليم والشمولية الرقمية لدى هذه الفئة.

يعد برنامج شركاء مايكروسوفت للطلاب إحدى الوسائل التي ندعم من خلالها الشباب في السعودية وحول العالم، لبناء مهاراتهم والتقدم في مسيرتهم المهنية عبر الانخراط معهم خلال سنوات الدراسة، وأحمل في نفسي حماساً وشغفاً خاصاً بهذه البرنامج كوني بدأت حياتي المهنية كعضو في برنامج شركاء مايكروسوفت للطلاب.

يتيح هذا البرنامج فرصة عملية للشغوفين بالتكنولوجيا من طلاب الجامعات لتطوير مهاراتهم والوصول إلى العديد من الموارد التي تساعدهم على الاستعداد لحياة مهنية ناجحة في المستقبل. فنحن نختار مجموعة من الطلاب المتقدمين للانضمام لفريق برنامج شركاء مايكروسوفت للطلاب العالمي في كل عام، ويُعرف هؤلاء الطلاب كممثلين لمايكروسوفت في جامعاتهم وكقادة للتكنولوجيا، مع إمكانية الوصول إلى أدوات وتكنولوجيا مايكروسوفت وما لديها من إمكانات التدريب.

 محمد الموسمي طالب في كلية علوم وهندسة الحاسبات بجامعة طيبة في ينبع بالسعودية وعضو برنامج شركاء مايكروسوفت للطلاب، يُلقي مزيداً من الضوء على هذا البرنامج قائلاً : " برنامج شركاء مايكروسوفت يستهدف طلاب الكليات الذين يتميزون عن أقرانهم الطلاب بخبرات تكنولوجية ومهارات قيادية بارزة. فهم يمثلون مايكروسوفت في كلياتهم، ويساعدون زملاءهم الطلاب ويتشاركون معهم خبراتهم في كل ما يتعلق بالتكنولوجيا، ويعد هؤلاء الطلاب حلقة الوصل بين كلياتهم ومايكروسوفت".

يضيف الموسمي : " يعمل أعضاء برنامج شركاء مايكروسوفت للطلاب على تطوير البرامج ونشرها في متجري "ويندوز" و "ويندوز فون" والمشاركة بها في المسابقات المحلية والدولية، ويحصل شركاء مايكروسوفت للطلاب على الكثير من المزايا والدعم، ولعل أهمها بالنسبة لي هو التواصل المباشر مع موظفي مايكروسوفت وشركاء مايكروسوفت للطلاب حول العالم، ما يمكّننا من تبادل الخبرات وبناء علاقات مثمرة. ومن بين مميزات هذا البرنامج الرائع أنه يتيح لحامله الحصول على جميع برامج مايكروسوفت مجاناً."

يضم برنامج شركاء مايكروسوفت للطلاب ما يزيد عن  7000 طالب في أكثر من 100 دولة، والذين بدورهم يصلون بالبرنامج لأكثر من مليون طالب في كل عام، كما أن العديد من شركاء برنامج مايكروسوفت للطلاب مؤهلين لتحقيق نجاحات مبهرة في مسيرتهم المهنية. واليوم نجدد دعوتنا لطلاب المملكة العربية السعودية للانضمام إلى هذا التجمّع العالمي واكتساب الخبرة من حضور ورش العمل مع زملائهم من الطلاب، وتطوير التطبيقات والمشاركة في مختلف المسابقات والفعاليات.

من جانبها قالت ماريا المرزوق، التي تخرّجت من جامعة الملك عبد العزيز وتتخصص في دراسة علوم الحاسوب بجامعة طيبة، إنها استغلت الفرصة لتصبح من بين المنضمين لبرنامج مايكروسوفت للطلاب وأضافت : " لقد تغيّرت حياتي الجامعية تماماً بعد انضامي لبرنامج شركاء مايكروسوفت للطلاب، وأصبحت الأكثر اقبالاً على دراستي الجامعية واستمتاعاً بها وسط جميع زملائي بالجامعة. فقد تعلّمت أشياء كثيرة لا توفرها أية دورات جامعية مثل التخطيط للفعاليات ومهارات العرض والتقديم والعديد من المهارات التقنية، حتى أصبح من السهل بالنسبة لي الحصول على وظيفة جيدة ".

أكثر ما استمتع به محمد الموسمي هو فرصة التواصل المباشر مع موظفي مايكروسوفت وزملائه من شركاء مايكروسوفت للطلاب حول العالم، وذلك لتبادل الخبرات وبناء علاقات بناءة، وفي هذا السياق يضيف الموسمي : " لقد كانت تجربة لا تُنسى عندما تلقيت الدعوة لحضور قمة شركاء مايكروسوفت للطلاب في مدينة سياتل الأمريكية والمشاركة في مسابقة "كأس التخيل"، فقد ساعدتني هذه التجربة على تعزيز ثقتي وقدراتي، بما في ذلك الخبرات التقنية والمهارات القيادية".

وحول تجربة المشاركة في البرنامج يقول الموسمي : " من أسعد أيام حياتي يوم قبول طلبي الانضمام لهذا البرنامج، فقد تطوّرت بشكل هائل مهاراتي التقنية وكذلك مهارات اللغة الانجليزية والتواصل وقدرتي على العرض والتقديم ، واستطعت انجاز الكثير من الأشياء التي عززت من ثقتي في نفسي. لا شك أن برنامج شركاء مايكروسوفت للطلاب يعد بوابة لابد أن يمر عبرها كل من يتطلّع إلى التميّز".

نبحث عن طلاب من أمثال هؤلاء الذين يتميزون بالفاعلية والالتزام وسرعة التعلّم، ويتمتعون بمهارات تواصل جيدة باللغتين العربية والانجليزية، إضافة إلى شغف حقيقي بالتكنولوجيا، للانضمام إلى مجتمع برنامج شركاء مايكروسوفت للطلاب في المملكة العربية السعودية.

ندعو جميع الطلاب الذين يجدون أنفسهم مؤهلين للمشاركة في هذا البرنامج، وما زال أمامهم عام أو عامين على التخرّج؛ إلى زيارة الموقع الإلكتروني www.microsoftstudentpartners.com  للحصول على مزيد من المعلومات وللتسجيل في البرنامج. كما يمكنهم متابعةwww.microsoftstudentpartners.com   للتعرّف على أحدث الأخبار المتعلقة ببرامجنا المخصصة للطلاب.


Comments (0)

Skip to main content