ابتكارات الشباب العربي تتجسّد في مسابقة مايكروسوفت "كأس التخيّل" بالبحرين


بقلم: شريف توفيق؛ المدير العام لشركة مايكروسوفت في البحرين وعمان

في الوقت الذي تتزايد فيه أعداد الشباب بوتيرة مرتفعة؛ تواجه هذه الفئة العمرية في الوطن العربي الكثير من التحديات من بينها نقص التعليم والبطالة. وفي الوقت نفسه؛ تدهشني دائماً المواهب التقنية العظيمة التي يمتلكها شبابنا، وأعتقد أنها المفتاح لاجتياز ما يواجهونه من صعوبات وتحديات. ويعد كل من الابتكار وروح المبادرة من بين العناصر الأساسية لمنح هذا الجيل ميزة تنافسية، والمساعدة في خلق فرص عمل ملائمة لهم، ويمثل تشجيع روح المبادرة لشبابنا أفضل وسيلة لتعزيز هذه المهارات. وأرى أن "كأس التخيل من مايكروسوفت" هو البرنامج الذي يستطيع المساعدة حقاً في تحقيق ذلك.   

"كأس التخيل" جزء من مبادرة YouthSpark ، وهو عبارة عن برنامج ومسابقة تقنية تستهدف الطلاب الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و16 عاماً، كوسيلة لتوسيع نطاق معرفتهم التقنية والكشف عن المواهب الجديدة. 

ويسعدني أن أعلن لكم أن الجزء الثاني من نهائيات العالم العربي لمسابقة كأس التخيل ستقام في العاصمة البحرينية المنامة من 31 مايو وحتى 3 يونيو. ومنذ انطلاقها للمرة الأولى عام 2003؛ لاحظنا أن المسابقة حظيت باهتمام بالغ من جانب الطلاب العرب، حيث فاز العديد منهم بتحديات مختلفة، واستطاع بعضهم الوصول إلى النهائيات العالمية والفوز بأحد المراكز الثلاث الأولى. ولذلك تم إضافة جولة نهائيات خاصة بالعالم العربي، والتي أقيمت للمرة الأولى العام الماضي في قطر، لتشجيع المزيد من الطلاب على المشاركة لعرض مواهبهم وتمثيل الأمة العربية.    

في هذا العام، سيسافر إلى البحرين أكثر من 35 فريقاً وطنياً من جميع أنحاء الوطن العربي للمشاركة في نهائيات الوطن العربي. وقد أصبح كأس التخيل على مر السنين ملتقى المواهب الشابة، ولطالما استمر شبابنا في إلهامنا ومفاجئتنا. ونحن لا نفخر بدعم موسم جديد من المسابقة فحسب؛ ولكننا نسعد ونفخر أيضاً باستضافة النهائيات في مملكتنا الحبيبة، البحرين، لنشهد عن قرب هذه المواهب والابتكارات الفريدة.

لا نبالغ عندما نتحدث عن حجم المواهب الهائلة القادمة من منطقتنا، ففي العام الماضي مثلاً؛ تمكّن فريقان عربيان من الوصول إلى النهائيات العالمية في سياتل، وحصل كلاهما على المركز الثالث في فئتيهما؛ حيث فاز فريق Butterfly البحريني بالمركز الثالث ضمن فئة الابتكار عن مشروعهم للجمع بين مكونات الأجهزة وبرمجياتها للحصول على طلاء أظافر بألوان حسب الطلب. حيث يستطيع المستخدم من خلال استخدام التطبيق الخاص بالمشروع اختيار لون طلاء الأظافر المرغوب استعماله من عينات الألوان، أو تحديد لونهم الخاص حسب طلبهم، فضلاً عن إمكانية اختيار درجة لمعان من ثلاث خيارات هي لامع ومطفي وعادي، ليقوم الجهاز بعدها بخلط الأصباغ وإنتاج ما يكفي من طلاء الأظافر لمرة واحدة. أما فريقIllogic  المصري فقد أحرز المركز الثالث عن فئة الألعاب الالكترونية عن لعبة  المتاهة Puppy in Bubble التي تعمل بنظام تشغيل ويندوز8، وتدور قصة اللعبة حول "سبوت" وهو جرو تائه ومحاصر في فقاعة ويرغب بالعودة إلى صاحبه آدم. كما فازت العديد من الفرق العربية الأخرى بجوائز التحديات ومنها فرق جزائرية ولبنانية ومصرية.

ويضم كأس التخيل ثلاثة مسابقات رئيسية هن المواطنة العالمية التي تركز على تطوير تطبيقات لإحداث تأثير إيجابي على الإنسانية، والألعاب التي أكثر تسلية وتستهدف الشباب، والابتكار الذي تركز على وضع الإلهام والابتكار بين يدي المستخدم. ويجب على جميع التطبيقات والألعاب الاستفادة من منصات وأدوات وتقنيات مايكروسوفت.  

ونهدف في مايكروسوفت من خلال YouthSpark ومسابقة كأس التخيل إلى تحفيز المطوّرين من الطلبة لإيجاد حلول مبتكرة يمكنها تغيير طريقتنا في العيش والعمل واللعب، فيما تنمي في الوقت ذاته المهارات التي يحتاجونها من أجل حياة مهنية ناجحة في مجال التقنية. وأنا أشجع جميع الطلاب لتشكيل فرق والتسجيل في المسابقة والعمل بجد للوصل إلى نهائيات الوطن العربي بل وأبعد من ذلك.

لمزيد من المعلومات حول مسابقة كأس التخيل أو لمتابعة آخر المستجدات حول نجاح هؤلاء الطلاب الموهوبين في تحويل أفكارهم إلى حقيقة؛ يرجى زيارة الموقع الالكتروني:  http://www.imaginecup.com/panarabwww.imaginecup.com.


Comments (0)

Skip to main content